Wednesday, November 21, 2007

بس انت عرفت تقول " معلش"

من أسبوع وأنا عاوزة أكتب حاجة..مش عارفة
بحرق في دمي كل يوم بالليل ..وبرضه مش عارفة لحد ما قابلت امبارح ( رانيا منصور ) ..الشاعرة الصؤنونة
حسيت انها قالت كللللللللللللللللللللللل حاجة تقريبا
رانيا..
وانتي بتقولي ( معلش يا زهر ) قدامي امبارح انا كنت هــ(..) بس مسكت نفسي ع الآخر
كان نفسي ألاقي اي حته أداري فيها
محمد كان عنده حق لما قالك ..قولي ( معلش يا زهر ) عشان أميرة تحبك
انا فعلا ..حبيتك
عارف..
ولو انك مش عارف
في طوبة ف روحي بتتفتفت
مِتخَيّل روحي بقت فتافيت؟
مردومة الدنيا عليا عياط
بتنقّط جوا ضلوعي صريخ
فـ باوَطِّي الصوت
بامسك منْديل وَرَقُه مرطّب
وأدعك قلبيـ بِْحكَايات النور وأفضَل اطبطب
“إهدَى.. إهدَى”
وأدعك قلبك.. لساه مغيّم
هينوّر تاني أكيد لازم!
...
وأمسك ورقِةْ سلوفان بِتْوِش
تِتْلفّ ف إيدي وتصبح دايرةْ نور بتضُم
واتمنى انا وانت نكون جواها ف نُص القُطر
نخلّي معانا ديوان نقراه.. وشوية مَيَّة
علشان لو عِطشت جَنّتنا..
نسقيها.. نسقسق نواحيها
بتحب المشي؟ راح الفّ الدنيا على عنيّا
مع اني بقالي كتير باعْيَا
مش حِمل اتمشى ف عالم مزحوم عالآخِر
مابقيتش اتحمّل - بعد ما كِملت ببعادك -
...
طب فاكر يوم ما اتمشينا
ف الزحمة يوميها تعبت ازاي؟
حبيت من قلبَك “تعبانة؟”
“أنا.. أبداً.. لأ.. مش أوي يعني!
تعبانة ازاي ؟”
وف سِري “ازاي وانت معايا؟”
باتحجج كنت
وكنت باقول.. ماههونش عليك
هتهون مسافتنا الشاردة ف صَحْرا الناس
وتكش كأن ما بينّا مفيش
أستِك مشدود ورجع للعادي
صَبَحت قريّب من تاني
...
فاكِر..
- ولو انك مش فاكر -
الضحكة الكانت مفروشة
على وِشي زمان لمّا عرفتك
الحاجة الواحدة اللي بتِعلَى و باعْلَى معاها
كانت يعني!
(وانا كُنت كمان)
دلوقتي بتخرُج مجروشة
وبيفْضَل حزني عليك سجّان
...
بيقولوا الغوص تمرين للقلب على الغيبة
ما حاولت أتنفس من كام بَحر ومعرفتش
مش عارفة أتعود ع المية
الميّة بتوجع.. حساها..
لما أتلقاها ومانتاش جنبي تعلّمها تحنّ عليا
والغيم أشباح..
مليانة الأوضة كتير بالغيم - والغيم أشباح –
مانتاش ويايا عشان تِحرَقهم بانفاسَك
مبحبش لون تبخير الدنيا.. بتصبح بيضا كمان بالكدب
وانا قلبي ده حبّك -مش بالكدب-
بس انت عرفت تقول “معلش”
...
لو عارف - طبعا مش عارف -
لو عارف ان الكلمة دي وِش
مرشوش بالغِش
بتخلي القلب الكان مرتاح
بيدق بسرعة طلْق النار..
بس مابيموتش
...
فيا بَحة صوتي اتهدي خلاص
الخنقة وكسْرة نفسك شيء
والعالم شيء
كان نفسي أموت والفرحة ف بُقي ومابلعهاش.. بس أدوقها
شديتها وهي على شفايفي.. من غير ما ألْحَق!
فـ أضحك !
وكأن الحزن خلاص شطّب
وباهزر حتى ولسه الروح عمّالة تنز
وكأن الطوب في الأرض بيفهم ضِحكي أكتر منك..
فيزق أقدامي عشان محروقة وصبحت مصدر دم وهم
عمّالة تلزّق ف الماشيين
فـ أتحرك بردو ومن غير نِفس
واتشد كأني شريط بيسِف..
مش فاهم حاجة لكن شغال
...
باستنى اليوم اللي يفكّوني كلام مفهوم
ويقولوا غريبة صبَح له لزوم
وانا اقول معلش
خبوني عشان جوايا اتمزّع ع الآخر
- بقى شكلي وِحِش - !
مكسوفة من الوش المزحوم
بملامح فاضية
وقلب اتشقق كله خروم
كان فاكر يوم هيجيله البِشر
معلش يا زهر : )
معلش..

3 comments :

  1. Amr Fahmy said...

    يا نهار اسود يا نهار اسود
    كل ده؟
    (F)

  2. Amira Qassim said...

    عمرو
    هناك ما هو أكثر :(

  3. Anonymous said...
    This comment has been removed by a blog administrator.